تحرُّكات دارفورية لترشيح رئيس للسلطة الإقليمية.

 

08-05-2015 08:50 PM

اتفقت مجموعة من الأحزاب والحركات الموقعة على اتفاقية سلام دارفور، على تقديم مرشح لرئاسة السلطة الإقليمية. وأشارت إلى عدد من الإخفاقات التي صاحبت أداء السلطة برئاسة التيجاني السيسي، بجانب الخلل الواضح في توزيع المشروعات التنموية.

وقال الأمين السياسي لحزب التحرير والعدالة تاج الدين نيام، خلال ملتقى تشاوري بالخرطوم، إن هنالك العديد من الإخفاقات صاحبت السلطلة خلال الفترة الماضية في تنفيذ بنود وثيقة الدوحة على أرض الواقع، خاصة فيما يتعلق بالمشروعات وتوطين النازحين والمصالحات القبلية.

وأشار إلى أن هناك خللاً واضحاً في توزيع المشروعات التنموية بولايات دارفور، وأنها لم تلبِّ حاجة المواطن الضرورية في الصحة والتعليم والمرافق الخدمية – حسب تعبيره-.
ودعا نيام إلى ضرورة إصلاح وهيكلة الجهاز التنفيذي للسلطة، حتى يتمكن من أداء مهامه على الوجه الأكمل، فضلاً على تفعيل الدور الرقابي وتقويته، بجانب تمكين الوزارات والمفوضيات من ممارسة صلاحياتها.

من جهته، قال الناطق الرسمي باسم حزب التحرير والعدالة شرف الدين محمود، إن هناك العديد من التحديات تواجه السلطة الإقليمية في تحسين الوضع الأمني بإنهاء الصراعات القبلية، وتحقيق التعايس السلمي بين مكونات المجتمع الدارفوري.

وأشار إلى أهمية المضي في تنفيذ المشروعات التنموية وإقناع الأطراف التي لا تزال تحمل السلاح، بالانضمام إلى مسيرة السلام.

Advertisements
أرسلت فى Uncategorized

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: