مفاوضو الحكومة: الوساطة الأفريقية تتبنى رؤية (الشعبية) والحركة تطرح قضايا خارج إطار التفاوض

cropped-map-sd.pngأديس أبابا 20 نوفمبر 2015 ـ اتهم وفد الحكومة السودانية لمفاوضات المنطقتين، الوساطة الأفريقية التي يرأسها الرئيس الجنوب أفريقي، الأسبق ثابو مبيكي بتبني وجهة نظر الحركة الشعبية ـ شمال، من خلال الورقة التوفيقية التي دفعت بها للطرفين، كما دمغت الحركة الشعبية، بإثارة قضايا لا تمت بصلة للمفاوضات المفترض ارتباطها اصلا بالمنطقتين (النيل الأزرق وجنوب كردفان).

وعكف وفدا التفاوض طوال نهار الجمعة، على تحضير ردودهما على مقترحات الوساطة، على ان يتم تسليمها مساءا الى الوساطة الافريقية.

وقال المتحدث بإسم وفد الحكومة السودانية لمفاوضات المنطقتين، حسين حمدي، إن وفد الحكومة جاء بهدف محدد هو التسوية النهائية للقضايا في جنوب كردفان والنيل الازرق، بالتداول حول الوثيقة الاطارية التي اتفق حولها الطرفان في الجولات السابقة بغرض استكمالها واعتمادها ومن ثم الدخول في الاجراءات العملية، لتنفيذ بنود الوثيقة.

وقال إن الحكومة ترى أن ورقة الوساطة “تعبر شكلا ومضمونا عن موقف الحركة الشعبية، إلا أننا سنعكف عليها ونتدارسها ونكون رأينا ثم نجلس مع الالية لنقدم وجهة نظرنا وندافع عنها”.

وأشار في تصريحاات صحفية، الجمعة، الى ان جدول الاعمال المعد من الوساطة الافريقية في الجلسة الأولى، تضمن فقط وقفا للعدائيات بغرض المشاركة في الحوار الوطني.

واعتبر أن ذلك لا يلبي طموحات المجتمع السوداني ولا أهالي المنطقتين المتطلعين لأن تضع المفاوضات حدا للمعاناة.

وقال حمدي إن وفدهم جاء طامحا للتداول حول قضية المنطقتين بجميع عناصرها الانسانية، والأمنية، والسياسية تمهيدا لرسم خارطة طريق للتسوية النهائية، بما يضمن للطرفين المتفاوضين حقوقهما واشتراطتهما وامالهما في الحل.

وافاد أن وفد الحكومة طرح رؤيته في الجلسة المشتركة مع وفد الشعبية بان تتم مناقشة قضايا النيل الأزرق وجنوب كردفان من دون ربطها باي قضايا اخرى.

وتابع “بينما عادت الحركة الشعبية لتكرار ذات المنهج والسلوك، بمحاولة استغلال المنبر ومعاناة الشعب كوسيلة لتحقيق اجندة لا تتعلق بالمنطقتين مطلقا”.

واوضح المتحدث أن موقف الحكومة ركز في رؤيته على أن مناقشة الترتيبات الأمنية ينبغي ان يكون بصورة كلية تبدأ بوقف العدائيات وتمر بوقف إطلاق النار الشامل وتنتهي بالترتيبات الامنية الكاملة للطرفين.

وأشار الى أن الوفد الحكومي يحرص ايضا على تهيئة المناخ للمساعدات الانسانية وفقا للاتفاق الثلاثي الموقع في وقت سابق، واتهم حمدي الحركة الشعبية بالاصرار على اجهاضه.

Advertisements
أرسلت فى Latest News, الاخبار

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: